برنامج الدبلوم المتوسط

تربية الطفل

تسعى التربية إلى بناء المواطن الصالح الذي يسهم بشكل فعال في تنمية وبناء مجتمعه، وهذا مؤشر على أهمية التربية وضرورتها، وتزداد أهمية هذه التربية إذا كانت موجهة للأطفال في سن مبكر، حيث يعد الاهتمام بمرحلة رياض الأطفال واحداً من الأمور الدالة على تبلور الوعي المجتمعي ورقي ثقافته، لا سيما وأن الأطفال يشكلون أهم شريحة في المجتمع، فهم جيل المستقبل وبناته، وهذا يدلل على أهمية رياض الأطفال كمؤسسات تربوية واجتماعية في أي مجتمع حضاري، استناداً الى دورها في بناء شخصية الطفل في هذه المرحلة الحساسة وتوجيهه وإعداده الإعداد السليم القائم على أسس متينة تكفل له السير في المراحل القادمة بسهولة ويسر .

ومن هذا المنطلق وحرصاً من الكلية العصرية الجامعية على الاسهام العلمي الممنهج في تنمية المجتمع الفلسطيني، فقد حرصت منذ البداية على فتح برنامج تربية الطفل، ليرفد المجتمع الفلسطيني بخريجين مؤهلين تربوياً وأكاديماً ومهنياً يتحملون مسؤولياتهم في عملية التطوير التربوي وبناء شخصية الطفل الفلسطيني في إطار التنمية الفلسطينية المستدامة.

وقد قررت العصرية الجامعية إعادة افتتاح قسم تربية الطفل بعد أن جمّد لفترة، وقد سبق لها وأن خرجت المئات ضمن هذا التخصص، بيد ان مجلس الأمناء أوقف تدريس التخصص المذكور خشية تخريج عدد أكبر من حاجة المؤسسات التربوية. لكن نتيجة الدراسات التي تشير إلى وجود حاجة ماسة لهذا التخصص مع افتتاح مزيد من المدارس وخصوصاً المدارس الخاصة ورياض الأطفال، فقد تم إعادة تفعيل البرنامج.

ومن المهم أن نذكر أن البرنامج ينسجم مع السياسة العامة لوزارة التربية والتعليم العالي في طرح برامج إعداد معلمي ما قبل المدرسة من ذوي الكفاءات العالية.

  • الرؤية:
    الإسهام في تنمية المجتمع الفلسطيني وتحقيق الريادة في عملية التطوير التربوي للطفل، استنادا إلى أسس علمية وخطط مدروسة وفق معايير الجودة العالمية، وبما ينسجم ورسالة الكلية العصرية الجامعية.
  • الرسالة:
    توفير كادر تربوي وأكاديمي ومهني مؤهل ذي كفاءة عالية في مجال تربية الطفل، وإكسابه القدرة على تقديم خدمات تعليمية وتربوية تتعلق بالطفولة والأسرة والمجتمع بأحدث الوسائل العلمية، بما يدعم وينمي مواهب الأطفال وقدراتهم.
  • أهداف البرنامج:
    يهدف برنامج دبلوم تربية الطفل إلى إعداد الكوادر البشرية المؤهلة تربويا ومهنيا للعمل معلمين وباحثين وإداريين متميزين في مجال الطفولة ومرحلة ما قبل المدرسة، وعليه فإن البرنامج يحرص على تحقيق جملة من الأهداف، منها:
    • تخريج الكفاءات التربوية المتميزة للتدريس والعمل في مجال تربية الطفل كمرحلة أولى في التعليم.
    • تزويد رياض الأطفال بمعلمين ومعلمات لديهم القدرة على التعامل مع المشكلات التربوية والنفسية للطفل وتقديم أفضل الحلول لها.
    • تأهيل طلبة البرنامج وفق أسس علمية وتربوية وعملية خاصة بنمو الطفل وتربيته.
    • تأهيل طلبة البرنامج للتعليم والإشراف على دور الحضانة ورياض الأطفال.
    • إكساب طلبة البرنامج القدرة على تصميم النشاطات والفعاليات التدريسية المناسبة لتطور الطفل.
    • تدريب طلبة البرنامج على أساليب التدريس الحديثة في مجال الطفولة المبكرة وإمدادهم بالتدريبات العملية الحديثة لتزويد الأطفال بالأسس والمفاهيم التربوية والسلوكية اللازمة.
    • المشاركة في زيادة فاعلية حركة الوعي الحضاري والفكري للمجتمع من خلال الأنشطة العلمية المتنوعة مثل الندوات والمحاضرات والمؤتمرات.
    • تعزيز قدرات طلبة البرنامج على التطور مهنياً ومهارياً عن طريق تزويدهم بالمعرفة العلمية النظرية والتطبيقية في المجالات التربوية ونمو الأطفال وتدريبهم على استخدام التقنيات الإلكترونية وأساليب التعليم والتعلم الحديثة.
  • مواصفات الخريج:
    يتوقع من خريج برنامج تربية الطفل بعد الانتهاء من دراسة المساقات الخاصة بالبرنامج أن يكون قادرا على أن:
    • يتبنى فكراً وفلسفة تنسجم والاتجاهات الحديثة تربويا في التعامل مع الأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة.
    • يطبق استراتيجيات التعليم الحديثة وأساليبه في التعامل مع الأطفال.
    • يوظف التكنولوجيا الحديثة في التعليم.
    • يتحلى بمهارات الإتصال، وحل المشكلات، والتعلم الذاتي، وتنمية مهارات التفاعل والمشاركة والمهارات القيادية، والتفكير الإبداعي.
    • يكون ذو كفاءة عالية متخصصة ولديه المعرفة النظرية والعملية اللازمة للتعامل مع أطفال الروضة.
    • قادراً على تصميم أنشطة مختلفة تساعد على تحقيق التربية الأخلاقية للطفل.
    • قادراً على تصميم أنشطة فنية مختلفة تساعد على تنمية التذوق الجمالي للفنون لطفل الروضة.
    • تطبيق قواعد ومبادئ تربية الطفل المستفادة من الفلسفات المختلفة والاتجاهات الحديثة في ضوء ثقافة المجتمع.
    • تطبيق قوانين حقوق الطفل والمواطنة في التعامل مع الأطفال في الروضة.
    • تخطيط خبرات لكيفية إدارة الجودة الشاملة في رياض الأطفال بنجاح.
  • مزايا البرنامج:
    • يتميز البرنامج باعتماده مناهج أكاديمية تتناغم مع سياسات وزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية ويستفيد من التجارب العالمية الحديثة في إعداد معلم ما قبل المدرسة.
    • التركيز على التدريب الميداني والتطبيقي وإعطاء الأولوية له وتنظيمه والإشراف الفاعل عليه والتقييم المستمر له.
    • استخدام وسائل التدريس الحديثة والمتطورة بما يضمن نوعية أفضل في التعليم وتميزاً في مستوى الطلاب.
  • التدريب العملي:

    يجمع البرنامج بين التعليم النظري والتعلم العملي، حيث تتضمن معظم المساقات جانباً عملياً، بحيث يقوم الطلبة بزيارة الروضات ومؤسسات الطفولة بهدف التعرف على مهامها وكيفية التعامل مع الأطفال.

    وكذلك خصص مساق كامل بواقع ثلاث ساعات معتمدة فقط للتدريب العملي في مؤسسات الطفولة، بحيث يتم متابعة التدريب العملي من قبل أساتذة القسم وبالتنسيق مع إدارات هذه المؤسسات.

  • فرص العمل:
    تتعدد فرص العمل وأماكنه أمام خريجي البرنامج، ومن الفرص المفتوحة أمام خريجي البرنامج:
    • معلمون ومربيات في رياض الأطفال الخاصة.
    • معلمون ومربون في رياض الأطفال الحكومية التابعة لوزارة التربية والتعليم العالي.
    • معلمون في المدارس الأساسية الخاصة.
    • دور الحضانة.
    • المؤسسات المحلية والأجنبية ذات الإهتمام بالطفولة.
    • المؤسسات الأجنبية ذات الاهتمام بالطفولة.
    • الإذاعات والفضائيات التربوية المتخصصة في برامج الأطفال.

Copyright © 2017 MODERN UNIVERSITY COLLEGE
Ramallah, Palestine, P.O.Box: 1069
Tel: +970 2 2967021/2/3/4
Jawwal: +970 59 2967022
Fax: +970 2 2967025
Email: information@muc.edu.ps