برنامج الدبلوم المتوسط

العلاج الطبيعي

هو أحد التخصصات الطبية التي عرفت في وقت مبكر من تاريخ الإنسانية، ولكنها شهدت تطورات علمية وتقنية متسارعة. والعلاج الطبيعي فرع من فروع المهن الطبية المساعدة التي تهدف إلى الحفاظ على إعادة بناء صحة الفرد وتحسينها إلى أفضل حال ممكن، باستخدام التمارين الطبيعية والإجراءات اليدوية والأجهزة والمعدات المتخصصة، ويعتبر من أكثر المهن انتشاراً في العالم بوجه عام، وأسرعها تطوراً، ويسهم في تقدم العلوم الطبية الأخرى بسرعة ملموسة.

ويعنى باستخدام أسلوب شامل للوقاية والتشخيص والمعالجة، ويتعامل مع المريض من خلال ثلاث مراحل للعلاج: قبل العلاج وأثناء العلاج وبعده، ويعتمد على علم حركة الجسم kinesiology، وعلم وظائف الأعضاء physiology، حيث يهدف إلى تمكين الأعضاء من أداء وظائفها وإعادة العضو المصاب للعمل بأفضل صورة ممكنة. هو علم وفن يسهم في تحسين الصحة وتخفيف آثار المرض والإصابة.

وقد بدأ التدريس في هذا البرنامج في وقت مبكر في الكلية العصرية الجامعية، وهي من المؤسسات السباقة في تدريسه، وقد أعيد افتتاحه في العام 2006 في ضوء حاجة المجتمع الفلسطيني لمزيد من الكوادر المؤهلة والمدربة، وتم رفد البرنامج بعدد من المتخصصين ذوي الكفاءة والخبرة العالية في مجال العلاج الطبيعي والتأهيل، ويتم تطوير هذا البرنامج باستمرار لتعزيز قدارت الخريجين في المهارات العلاجية الطبيعية.

  • الرؤية:
    الريادة والتميز على المستوى الوطني والإقليمي في مجال العلاج الطبيعي، من خلال رفد السوق بمتخصصين متميزين أكاديمياً ومحترفين مهنياً ضمن مستويات عالمية من الجودة والنوعية والتميز.
  • الرسالة:
    تأهيل كفاءات متفوقة ومتميزة في مجال العلاج الطبيعي، من خلال توفير بيئة محفزة للتعلم والإبداع، وباستخدام الأجهزة والطرق الحديثة في مجالات التقييم وإعادة التأهيل لمختلف الإعاقات البدنية، لرفد السوق المحلية والإقليمية بمعالجين طبيعيين مؤهلين وقادرين على القيام بدورهم الإنساني في ظل الظروف المعقدة التي تعيشها المنطقة.
  • أهداف البرنامج:
    يسعى برنامج العلاج الطبيعي إلى تحقيق الأهداف الآتية:
    • تخريج معالجين طبيعيين مؤهلين وقادرين على الإنخراط في العمل في مجال العلاج الطبيعي في شتى ميادينه.
    • إعداد الكفاءات العلمية والكوادر المؤهلة والمتخصصة في العلاج الطبيعي القادرة على تلبية احتياجات السوق المحلية والاقليمية في مختلف مجالات العلاج الطبيعي.
    • تطوير معارف الطلبة ومهاراتهم كأخصائي علاج طبيعي لديهم القدرة على تقييم المرضى وتقديم العلاج وتنمية مهارات الاتصال مع المرضى.
    • تزويد الطلبة بالمهارات التقنية للتعامل السليم مع أجهزة العلاج الطبيعي الحديثة.
    • تلبية رغبات واحتياجات الطلبة في توفير التخصص الذي يلبي طموحاتهم ويزيد فرصهم في الحصول على وظائف في المؤسسات والمراكز ذات العلاقة.
    • سد حاجة المراكز والمؤسسات الفلسطينية بالمتخصصين في مجال العلاج الطبيعي، يتمتعون بانتماء راسخ لمهنتهم ويحرصون على تطويرها والإعلاء من شأنها.
    • تعزيز العلاقة بين الكلية العصرية الجامعية والمؤسسات الخدماتية والمؤسسات المجتمعية ذات الصلة من خلال ايجاد شراكات مع القطاع الخاص والمشافي والمراكز ذات العلاقة.
  • مواصفات الخريج:
    يتوقع من خريجي البرنامج تحقيق المخرجات التعليمية والتعلمية الآتية بمستوى المعايير الدولية في مجال العلاج الطبيعي:
    • المعرفة الكافية بالأسس والمبادئ والنظريات والمفاهيم والأساليب والتقنيات الحديثة التي تساعد خريج البرنامج على ممارسة مهنة العلاج الطبيعي.
    • التحلي بالمهارات العملية والتطبيقية التي تؤهل الخريج للعمل في شتى مجالات العلاج الطبيعي .
    • القدرة على التحليل وفهم الحالات المرضية.
    • تقديم الرعاية الطبية للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الحركة والعاهات الجسدية والقيود الوظيفية.
    • تقييم واختبار المرضى سواء عقب الإصابات أو الجراحة، وكذلك الأمراض المختلفة وتنفيذ البرامج العلاجية.
    • تزويد المرضى وعائلاتهم بالبرامج العلاجية المنزلية لمساعدتهم على الاستمرار في عملية الشفاء.
    • الحفاظ على المعايير الأخلاقية والقانونية للممارسة المهنية.
    • العمل بكفاءة كعضو في الفريق الصحي.
    • التخطيط والتنفيذ والتقييم للبرامج الوقائية والتأهيلية.
    • القدرة على القيام بحملات توعية خاصة في المجتمع تعنى بمنع حدوث المشكلات العضلية مثل: طريقة حمل الحقيبة المدرسة وما شابه.
  • مزايا البرنامج:
    • يتلاءم البرنامج في طريقة إعداده للطلبة مع حاجة السوق، بالاستفادة من أساتذة القسم الذين يمارسون عملهم في العلاج الطبيعي منذ سنوات.
    • الحرص على رفع قدرات الطلبة عن طريق الدورات المتخصصة والمتنوعة في مجال عمل العلاج الطبيعي.
    • يركز البرنامج على التدريب التطبيقي والميداني للطلبة في المؤسسات ذات العلاقة، ما يؤهل الطالب للانخراط في سوق العمل وهو على مقاعد الدراسة.
    • يتوفر مختبر مجهز يساعد الطالب على ممارسة العلاج الطبيعي، حيث يحتوي المختبر على كل ما يحتاجه المعالج الطبيعي في حياته العملية.
  • مختبر العلاج الطبيعي:

    تحرص الكلية العصرية الجامعية على تعزيز الجانب العملي التطبيقي في برامجها، إضافة إلى تعزيز الجانب الأكاديمي، ومن هذا المنطلق وفرت الكلية مختبراً للعلاج الطبيعي يلبي مختلف أنواع العلاج اليدوي والحراري والكهربائي، بحيث يصبح الخريج قادراً على الاندماج الفوري في بيئة العمل فور تخرجه والتحاقه بالعمل وتعامله مع الحالات الحية في المشافي ومراكز العلاج الطبيعي. ويحتوي المختبر على أجهزة العلاج الطبيعي الحديثة وبخاصة العلاج الكهربائيElectrotherapy والأجهزة فوق الصوتية Ultrasound والتحفيز الكهربائي Electrical stimulation وجهاز الــــ TENS، وكذلك أجهزة العلاج الحراري Thermotherapy وتتضمن: hydrocolators ,Ultraviolet, infrared cold packs ,hot packs, paraffin

    ويحتوي المختبر كذلك على التجهيزات التي تمكن من القيام بعمليات العلاج اليدوي manipulation كالتدليك والتمارين، بالإضافة إلى الأجهزة والوحدات التي تساعد في إعادة تأهيل المريض في حالة وجود إعاقة أو إصابات بليغة كالأوزان والأدوات الخاصة بمثل هذه المعالجة.

  • التدريب العملي:
    • بالإضافة إلـى التركيـز على النواحي الأكاديمية المتميزة، يهدف البرنامج أيضاً إلى تعزيز قدرات الطلبة في الجوانب العملية والتطبيقية، لأهمية التدريب المهني الميداني لطلبة العلاج الطبيعي، كونه يسهم في تعزيز قدراتهم المهنية من خلال المواءمة بين الجوانب النظرية والعملية، وعليه فقد حرص البرنامج على تعزيز الجانب العملي التطبيقي من خلال تخصيص قسم من مساقات للعملي التدريبي.
    • يشتمل البرنامج إضافة إلى الجزء العملي في المساقات ثماني ساعات معتمدة للتدريب الميداني، وهذه تشكل نسبة عالية، مما يدلل على أهمية التدريب الميداني في هذا البرنامج.
    • إن التدريب الميداني الذي يتضمنه البرنامج هو خبرة عملية تضاف إلى المعرفة النظرية والعملية التي حصل عليها خريج العلاج الطبيعي تسمح له بتطبيق ما تعلمه في المجال العملي داخل مراكز وأقسام العلاج الطبيعي المختلفة.
    • يهدف التدريب الميداني إلى تأهيل الطلاب بكفاءة لتكون لديهم القدرة على فحص المريض وتشخيص حالته وتقييمها للتخطيط للعلاج الطبيعي الملائم لمساعدته على تحقيق أقصى قدر من الوظيفة الجسدية والحركية.
  • فرص العمل:
    يتوقع من خريجي البرنامج أن يجدوا فرص عمل في مجال العلاج الطبيعي في كثير من المؤسسات والمشافي والمراكز التي تعنى بالعلاج الطبيعي، منها:
    • العيادات الخارجية التي تعنى بمعالجة أمراض الهيكل العظمي والجهاز العضلي.
    • مراكز التأهيل التي تعنى بتأهيل الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة سواء كانوا أطفالا أم كبارا.
    • المشافي الخاصة والحكومية: للقيام بدور وقائي فاعل كمنع حدوث المضاعفات الناجمة عن المشكلات المرضية، ومساعدة المرضى على المشي وتزويدهم بالأدوات المناسبة.
    • الزيارات المنزلية إلى بيوت المرضى الذين بحاجة لخدماتهم ولا يتمكنون من الوصول إلى المراكز العلاجية.
    • في وحدات العناية المكثفة في المشافي والمراكز الصحية.
    • المراكز والأندية الرياضية.
    • مراكز التأهيل لمابعد الاصابات و العمليات الجراحية و الامراض المزمنة.
    • وحدات رعاية المسنين.

Copyright © 2017 MODERN UNIVERSITY COLLEGE
Ramallah, Palestine, P.O.Box: 1069
Tel: +970 2 2967021/2/3/4
Jawwal: +970 59 2967022
Fax: +970 2 2967025
Email: information@muc.edu.ps